U3F1ZWV6ZTIyMzQ4NTA2NjgxX0FjdGl2YXRpb24yNTMxNzc3NDc5NzY=

كورة 2020 :كورة 2020 : أتلتيكو مدريد ياتي من بعيد ويخرج بنقطه من امام يوفنتوس في الوقت الضايع

كورة 2020 :
إضافة شرح
خطف أتلتيكو مدريد نقطه ثمينه  من مضيفه جوفنتوس، بنتيجة (2-2)،  حتى الآن ان آب من بعيد وادرك التعادل في احدث انفاس المحفل في اللقاء الرياضي التي جمعتهما، اليوم يوم الاربعاء، في ملعب "واندا ميتروبوليتانو"، في إطار بطولات المرحلة الأولى من دور المجموعات لدوري الأبطال.

حقق خوان كوادرادو وبلايز ماتويدي هدفي جوفنتوس في الدقيقتين (48 و65)، ونجح الروخيبلانكوس في الرجوع وتسجيل هدفين من خلال ستيفان سافيتش وهيكتور هيريرا بالدقيقتين (سبعين و90). 

وحصد جميع من أتلتيكو مدريد وجوفنتوس، نقطة وحيدة في المجموعة الرابعة، يحتلان بهما المركزين الـ2 والـ3 وراء لوكوموتيف التابع لدولة روسيا، الذي كسب على مضيفه باير ليفركوزن بنتيجة (2-1)، اليوم يوم الاربعاء.

دخل الفرقتان في المؤتمر عاجلًا، ونفذ جواو فيليكس كرَّة مرتدة  بالدقيقة العاشرة من طليعة اللقاء الرياضي، وتوغل لمنطقة الإجراء التأديبي ليسدد تصويبة أرضية، إستطاع تشيزني من إبعادها بأطراف أصابعه إلى ركنية.

وآب فيليكس بمحاولة قريبة العهد بالدقيقة 13، عقب عرضية من تريبير قابلها البرتغالي برأسية في المرمى، أمسك بها تشيزني.

وسعى أتلتيكو مدريد النفع من الركلات الحرة، ومن شوطة ركنية بالدقيقة 18، إعتداء لاعب الدفاع خيمينيز الكرة برأسية صلبة إلا أن في وسط المرمى تصدى لها حارس اليوفي.

الدقيقة 22 شهدت أولى تجارب جوفنتوس على المرمى، بعد أن قام بتسديد البرتغالي كريستيانو رونالدو، تصويبة عن بعد تصدى لها أوبلاك. 

وسدد ميرالم بيانيتش لاعب خط وسط جوفنتوس، في الدقيقة 35، تصويبة عن بعد، لكنها مرت بسلام فوق العارضة لأصحاب الأرض.

وتبعها الدون بكرة رأسية في الدقيقة أربعين، حتى الآن عرضية من الجانب اليمنى بواسطة كوادرادو، وجهها رونالدو في المقر الذي يتمركز فيه الحارس أوبلاك.

أمكنه خوان كوادرادو من إلحاق أولى مقاصد اللقاء الرياضي مع انطلاق نصف المباراة الثاني، بالدقيقة 48، من مرتدة متعجلة بلغت إلى هيجواين بالجهة اليسرى، وبدوره مررها إلى أعظم وأكبر الأيمن، لتجد كوادرادو الذي راوغ وسدد قذيفة في الشباك.

واقترب أتلتيكو مدريد من إحداث مقصد التعادل، في أعقاب لعبة جماعية متميزة في الجهة اليمين اختتمت بتمريرة عرضية أرضية إلى المقبل من الوراء خيمينيز، الذي قام بتسديد بشدة فوق العارضة، في أخطر فرص المواجهة، بالدقيقة 59.

وضاعف ماتويدي النتيجة لجوفنتوس بالدقيقة 65، حتى الآن كرَّة مرتدة عاجلة قام بتنفيذها رونالدو، الذي مرر إلى أليكس ساندرو في الجانب اليسرى، وبدوره مرر عرضية على رأس ماتويدي ليسكن الأخير الكرة بالشباك وسط عدم حضور الحماية الإسباني.

وقلل أتلتيكو النتيجة في الدقيقة سبعين، في أعقاب ركة حرة وطيدة نُفذت ضِمن مكان العقوبة، قام بتسديدها خيمينيز برأسية ذات بأس في المرمى لتجد سافيتش الذي أسكنها الشباك الشاغرة.

وفي الدقيقة 73، أنقذ أوبلاك مرماه من إمكانية محققة عقب تصويبة صلبة من هيجواين، لترتد إلى ماتويدي على حواجز المساحة ويسدد الكرة ويبعدها الظهير اليمين تريبير ببراعة عن مرماه.

ومر فيتولو من أهم من لاعب بالدقيقة 81، ليسدد من خارج مكان المعاقبة كرة صاروخية كادت تعيش الشباك، بل تشيزني نجح في إبعادها إلى ركنية بأطراف أصابعه.

واحتج لاعبوا أتلتيكو مدريد على حكم المقابلة، بعد أن رفض احتساب شوطة عقوبة بالدقيقة 82، بعد أن لمست الكرة يد بونوتشي في نطاق المكان، لكن الحكم أصدر قرارا متابعة اللعب، ومنح دييجو كوستا كارت الإنذار، للاعتراض.

وشهدت الدقيقة 87، مشاركة آرون رامزي، لاعب خط وسط جوفنتوس، للمرة الأولى بقميص السيدة الكبير السن منذ التحاقه للنادي ذاك الصيف.

وبالدقيقة تسعين، إستطاع هيكتور هيريرا من معادلة النتيجة لأتلتيكو مدريد، بعد أن استغل عرضية من رفسة ركنية، نجح في تحويلها برأسية في الشباك، ليمنح فرقته التعادل بالوقت القاتل.

وكاد رونالدو أن يعاقب أتلتيكو مدريد، بعد أن مر من أهم من لاعب وسدد بالقدم اليمنى تصويبة أرضية مرت بجانب الجاري اليسار لأوبلاك، لينتهي الاجتماع بتعادل محرض بنتيجة (2-2).
الاسمبريد إلكترونيرسالة