U3F1ZWV6ZTIyMzQ4NTA2NjgxX0FjdGl2YXRpb24yNTMxNzc3NDc5NzY=

كورة 2020 : وقت برشلونة يعود بفوز ثمين امام خيتافي رغم غياب ميسي وفاتي وديمبلي



كورة 2020
برشلونة يعود بفوز ثمين امام خيتافي رغم غياب ميسي وفاتي وديمبلي 

أنجز نادي برشلونة انتصارًا مهمًا على مثيله نادي خيتافى، بنتيجة 2-0، في اللقاء الرياضي التي جمعت الفرقتين اليوم يوم السبت، بملعب كولسيوم الفونسو بيريز، في إطار مسابقات الجولة السابعة من الدورى الإسباني للساحرة المستديرة كرة القدم «لاليجا».

دخل برشلونة في عدم حضور  نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي، والصاعد أنسو فاتي للإصابة وعثمان ديمبلي نتيجة لـ الاصابة.

تتيح  المعتدي الأوروجوياني لويس سواريز في الدقيقة 41 لبرشلونة ، بينما عزز الإسباني جونيور فيربو توفر برشلونة  بإلحاق المقصد الـ2 في الدقيقة 49.

و تعرض لاعب الدفاع الفرنسي كيليمنت لانجليه للطرد في الدقيقة 82 عقب استحواذه على إنذارين.

وبهذا النجاح إعزاز برشلونة  رصيده  للنقطة 13 في الترتيب الثانى مؤقتًا، في حين يتواجد خيتافي في الترتيب الـ11 بمخزون 7 نقط.

وشارك انتصار برشلونة عل خيتافي بوقف عقدة وظيفة، ولذا بتحقيق التوفيق على الأضخم خارج أرضية أرض ساحة لعب كامب نو.

ولعب “البلوجرانا” ثمان ماتشات في مسابقتي بطولة منافسات الدوري الإسباني ودوري الأبطال طوال السيزون الجاري، إذ أخفق في التفوق خارج بلد إقامته قبل مسابقة اليوم.

اعتمد إرنستو فالفيردي مدير فني برشلونة، على كيفية لعب (4-3-3) بوجود تير شتيجن في تأمين المرمى، في مواجهته فيربو، لينجليت، بيكيه، وسيرجي روبيرتو، وفي الوسط آرثر، بوسكيتس، ودي يونج، وثلاثي هجومي كارليس بيريز، جريزمان، وسواريز.

على الجهة الآخر، اعتمد بيب بوردالاس مدير فني خيتافي على أسلوب وكيفية (4-4-2)، بوجود الحارس ديفيد الشام السورية، في مواجهته الرباعي سواريز، ديني، برونو، ونيوم، وفي الوسط جاسون، ماورو، ماكسيموفيتش، وكوكوريلا، وثنائي هجومي خايمي ماتا وأنخيل رودريجيز.

أصدر قرارا إرنستو فالفيردي الدفع بنيلسون سيميدو بمقابلًا من أنطوان جريزمان، ثم أشرك إيفان راكيتيتش بمقابلًا من سيرجيو بوسكيتس، لتتحول أسلوب وكيفية اللعب إلى (4-4-2) بوجود كارليس بيريز وسواريز كثنائي هجومي.

إستلم برشلونة ضربة صلبة بتعرض كليمنت لينجليت للطرد، لحصوله على كارت الإنذار الثانية في الدقيقة 82.

وسداد فالفيردي بآخر تبديلاته بإشراك لاعب الدفاع جان كلير توديبو بمقابلًا من المعتدي كارليس بيريز، بهدف حراسة النتيجة، ليُأحرز بشكل فعلي الفرقة الرياضية فوزه الأضخم خارج ملعبه ذلك السيزون.
الاسمبريد إلكترونيرسالة